الربح من الإنترنت حقيقة أم وهم ؟

مقدمة

الرغبة في النجاح وتحقيق الربح بصفة عامة من الأمور المحفزة والموجهة للأفراد والمؤسسات، فتلك النزعة الإنسانية للحصول على الربح هي التي تجعل صاحبها ينهض من عقاله، ويتماهى مع كل الأساليب والطرق التي توصله لتحقيق هدفه، وتلبية رغبته، وإرضاء طموحه.

ومن بين طرق تحقيق الأرباح التي انتشرت في السنوات الأخيرة، الربح من الإنترنت، وتلك الطريقة لتحقيق الربح نالت كثيرا من الثناء عند البعض، بينما توجهت لها سهام النقد والتشكيك من البعض الآخر، واشتعلت – عبر صفحات الويب – حرب ضروس بين المؤيدين والمعارضين، بين من يرون أن الربح من الإنترنت حقيقة ثابتة كعين الشمس لا تقبل المراوغة أو التشكيك، ومن يرون أنه أدة من أدوات النصب التي يستطيع المحتالون حبك صيغهم وطرقهم الوهمية ليستقطبوا الكثير من الناس حتى يقعوا في حبائلهم وشراكهم، ولا يستيقظ هؤلاء الواهمون إلا على السراب (!).

وفي هذا المقال نحاول فقط أن نجيب على هذا السؤال الحائر منذ زمن، عن مدى حقيقة الربح من الإنترنت، وهل هي حقيقة واقعة فعلا ؟ أم خيال ووهم؟

هل الربح من الإنترنت حقيقة أم وهم وخيال؟

مع أن هذا السؤال صار مبتذلا ومكررا ولا تكاد تفتح صفحة من صفحات الويب تتحدث عن الربح من الإنترنت إلا ووجد هذا السؤال في طليعة الأسئلة التي تحتل قدرا غير قليل من صفحات الويب، أقول ورغم كل ماذكرت فإننا مضطرون إلى طرحه هنا لنوضح بعض الحقائق:

* يختلف تعاطي الناس مع هذا السؤال شرقا وغربا أو بالأدق عربانا (من العرب) وغربا (الخواجات)، فكل من الشخص العربي والشخص الغربي ( أو الأجنبي) له طريقته في الإجابة على هذا السؤال:

– فإذا كتبت هذا السؤال ( باللغة العربية) في Google Answers وأنت تمنى النفس بالحصول على إجابة تريحك أو تحفزك للاستمرار في هذا المجال، أو حتى تعطيك أدلة وبراهين تثبت عدم جدوى السير في هذا الطريق الوعر، ولكن للأسف لن تجد شيئا، وسوف تعود بيدين خاويتين ولن تزيدك الإجابات إلا حيرة واضطرابا، إذ أنك ستجد تعارضا وتضاربا يثير غيظك واستفزازك حيث سيجيبك أحدهم بـقوله: ” نعم الربح من الإنترنت أمر واقع و حقيقي وهناك من أصبح مليونيرا بسبب ارباحه التي حققها من الإنترت (!) ” .

كلام جميل له وجاهته، ولكن إن سألته وما رأيك أنت بالموضوع؟ وما مدى قناعاتك؟ يفاجئك بقوله: ولكنني غير مقتنع بالربح من الإنترنت (!!)

فإذا حاولت أن تفهم منه معنى لهذا التضارب والتناقض في كلامه، أجابك بكلام أكثر استفزازا، حيث يقول: إنها حرية شخصية (!!!).

ومن الممكن أن يطالعك أحد المتفلسفين بإجابة أشد غرابة من سابقتها فيقول: دعك من تلك الأوهام إنها خداع وإهدار للوقت وضحك على الذقون (!)

فإذا سألته من أين استقى تلك المعلومات الملهمة المبهرة التي ستغير مفاهيم البشر في التعامل مع الإنترنت؟ (!)، قال: سمعت عن فلان، الذي سمع عن فلان .. حتى تققودك السلسلة إلى شخص لا يعرف أصلا عن الإنترنت ولا عن كيفية إدارته شيئا ناهيك عن الربح من الإنترنت (!).

3crURV

وللأسف تلك هي مأساتنا في العالم العربي ” كثرة الفتايين ” كل يدعي العلم والمعرفة بدون علم، وهذا سبب من أسباب تأخر عالمنا العربي كثيرا في التسوق الإلكتروني، فهناك شعوب لا تزيد عنا شيئا – سوى أنهم اقتنعوا واجتهدوا – ارتادوا آفاقا عالية وكسبوا أرباحا لا حصر لها من الإنترنت لأنهم لم يجدوا بينهم مثل هذا المتكاسل الذي يتعلل بحريته الشخصية عن عجزه وكسله، ولا هذا المحبط الذي ينظر إلى الإنترنت على أنه ” شيطان رجيم ” (!)

– أما تعاطي الشخص الغربي مع هذا السؤال السابق فهو مختلف تماما فإذا كتبت سؤالك هكذا “How to make money online” ووضعته في Google Answers ، فستجد إجابات إيجابية مشجعة ومحفزة بل وفاعلة، ويقول لك:

الربح من الإنترنت حقيقة ولدي طرق سهلة تناسبك لتحقيق أرباح من الإنترنت وسيمدك بروابط ولنكات تحقق لكما ربحا حيث تربح أنت وينال هو عمولة من الموقع، دون أن تتضرر أنت.

الفرق والتباين واضح بين الطريقتين في التعاطي مع السؤال أليس كذلك ؟

وبعد هذا العرض نستطيع أن نقول – بما لا يدع مجالا للشك – أن الربح من الإنترنت حقيقة وواقع وقد استفاد منه الكثيرون فعلا وحققول الملايين، المهم أن تعرف ماذا تريد أن تفعل، وما الذي تريد تسويقه؟ وما الذي تمتلكه من مواهب وقدرات وخدمات ومهارات لكي تربح من ورائه، وأن تختار الأماكن الصحيحة التي ترتادها لتحقيق الربح حتى لا تتعرض للخداع وألاعيب المحتالين، وأول ما يجب عليك فعله هو القراءة والاطلاع للتوصل إلى أفضل الطرق للتربح، وأن تتحلى بالصبر وألا تتوقع أنك ستصبح مليونيرا في أسبوع أو في شهر أو في عام، لا تتوقع أن يكون تفكيرك حالما وتتصور لدى سماعك عبارة ” الربح من الإنترنت ” أنك ستتخرج الأموال فورا من شاشة الكومبيوتر،الأمر يحتاج إلى عمل دءوب ومتواصل شأنه شأن أي مشروع تجاري في الحياة، كن جسورا ويجب أن ترمي عن كاهلك الخوف من الفشل فإن من أكبر المثبطات التي تعيقك عن تحقيق أهدافك هو الخوف من أن تفشل كما يقول الخطيب الأمريكي المشهور ” براين تريسي ” : ( إن أكبر عائق يمنع الإنسان من النجاح هو الخوف من الفشل )، ينبغي ألا يطول بك هذا الخوف من الفشل وهيا ابدأ الآن وفورا ولا تتردد.

أدعوك لمتابعة بقية المقالات إن كنت قد اقتنعت بالفكرة للتعرف على ما يلزمك فعله، وأهم الطرق الآمنة للربح من الإنترنت، وإن كنت ماتزال رافضا للموضوع، فبادر بإغلاق الموضوع، ولكن تذكر كلامي جيدا حتى إذا اقتنعت يوما فعد لتبدأ معنا وتفتح لنفسك بابا جديدا من أبواب الحياة اسمه الربح من الإنترنت.

Share This:

أترك تعليق

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud